Dreame - صراع ... الدم
close button

Add Innovel to the desktop to enjoy best novels.

صراع ... الدم
book-rating-imgREADING AGE 12+
Mohamed Ahmed
Suspense/Thriller
ABSTRACT
DAILY UPDATE
وينظر فارس لمريم نظره كلها ترهيب حتى تدرى خطوره الموقف وان ما سيقوله لها هو حقيقه وليس كلاما ليهدئها به وينظر إليها فى حده ويستئنف كلامه لها محاولا إمتصاص غضبه حتى لا تغضب أخته منهاو تشعر بحزن بسببه وخاصه عندما نظر إليها ووجد عيناها تترورقان بالدموع من طريقه فارس معها فإقترب منها فى حنان وأخذ يمسح دموعها وهو يتحدث بكل هدوء قائلا.. بصي يامريم انتى عارفه كويس انى بحترمك وبحبك ومش باقدر أجى عليكي وازعلك خصوصا ان بابا معلمنى احترم اللى اكبر منى حتى لو فرق السن بينا سنه وحده الموضوع اللى كنا بنتكلم فيه انا وأونكل مراد موضزع يخصني انا وبس ميخصش لا بابا ولا سليم أخوكى والموضوع ده يخص شغلى ومكتبي واه لو عمك عادل عرف هابقا صيد سهل جدا بالنسبه ليه خصوصا إن عمر زى ماانتى عارفه فشل فى أكتر من وظيفه ومفيش ولا شركه قبلته لقله خبرته وتهوره لما انا بقا اللى رفضت أتعين فى الجامعه وفتحت مشروعى الخاص اللى معرفش يعمله سي عمر ولا حتى يعمل نصه يبقا كارثه حقيقيه أن عمك عادل يعرف الموضوع ده ولا إيه رأيك يااستاذ مراد. وهنا يفهم مراد أن فارس ألقي له بسن الصناره كى يكمل هو حديثه مع مريم حتى يستجمع فارس أفكاره ويحدد ما سوف يخبرها به ويردف مراد قائلا إسمعى منى يامريم يابنتي فارس اخوكى عنده حق اى حاجه تخص الشغل هى ض*به مقتل لأى حد يابنتى ولو كانت المشكله بسيطه دلوقتي الخ** ممكن يخليها مشكله كبيره وكارثه على صاحبها ووقتها ممكن يئذى فارس فى شغله ومحدش عارف ممكن الامور توصل لإيه وفارس دلوقتي هيريحك وهيحكيلك على كل شئ هو بس مكانش عاوز يقلقك معاه بس صدقيني لما تسمعيه هتفهمى وكمان أنا لازم استئذن دلوقتي لأنى عندى شغل كتير فى المكتب ومينفعش اسيبكم بالشكل ده مش كده يافارس ياابني. فينظر فارس إلى استاذ مراد وهو لا يدرى ماذا يقول ولكنه علم أن مراد ينسحب من الموقف وهنا تبرق لفارس فكره رائعه كي يخبرها لمريم ف*نتهى المعضله لهذا اليوم وتتسع عيناه ويتوجه بالكلام إلى الأستاذ مراد .. لا يااونكل تروح فين لما اخلص كلامى مع مريم ما حضرتك عارف الموضوع كله وعواقبه ولازم تبقا معايا وأنا بحكيلها عن الشركه الاجنبيه اللى كنت هامضي معاهم عقد أخر الشهر ده واللى كنا بنعمل معاهم مشروع كتجربه علشان لو عجبهم نمضي ال*قد.. فتنظر مريم إلى الأستاذ مراد منتظره منه ردا على كلام فارس فيسترسل مراد قائلا ايوه طبعا يافارس وانا عارف قد إيه ال*قد ده بالذات كان مهم بالنسبه ليك وكنت بتقول انك منه هتقدر توسع شغلك اكتر بره مصر وتتبادل مريم النظرات مع فارس منتظره منه ردا فيسترسل فارس قائلا شوفى بقا ياست مريم شركه كبيره فرنسيه انا يح***تعاقد معاهم من مده لأن ليهم مشاريع كتيره اوى هننا فى مصر واخدنا منهم مشروع تحت التنفيذ وانا مش عادتى اى مشروع بدرسه كويس وبيتسلم لأحد المقاولين يخلص فيه الشغل مع متابعتى طبعا..

Library

Discover

Genre

Me